00:00:00 0
الخميس، 19 مايو
26.1 ° C
رطوبة 41 %
غائم جزئياً

الفجر
03:52
الشروق
05:54
الظهر
13:06
العصر
17:00
المغرب
20:20
العشاء
22:06

“عندك جن في الرحم”| حكاية “دجال فيصل” استدرج سيدات لمعاشرتهن.. وربة منزل أوقعت به

الأحد، 23 يناير 2022 - 08:10 صباحاً
“عندك جن في الرحم”| حكاية “دجال فيصل” استدرج سيدات لمعاشرتهن.. وربة منزل أوقعت به
صورة - “عندك جن في الرحم”| حكاية “دجال فيصل” استدرج سيدات لمعاشرتهن.. وربة منزل أوقعت به

كتب -صابر المحلاوي:

على طريقة “البيضة والحجر” بإستغلال الفتيات للإيقاع بهن فريسة الدجالين والمحتالين بحجة علاجهن من أمراض السحر والشعوذة وإيجاد حلول للمشاكل التى تقابلها الفتيات من “جلب الحبيب ورد واسترجاع الحبيب والزواج والمحبة والمودة بين المتخاصمين وعلاج السحر وفك الربط وجلب قلوب وعقول الناس اليك وجلب الحظ والقبول، إرجاع المطلقة، ورد الغائب و زواج العانس” على خلاف الحقيقة ووقعت كلا منهن أسرى بإسم الوهم والعلاج بالشعوذة والاستعانة بالقدرات الخارقة لتحقيق أحلامهن.

قصة لم تكن الأولى للنصابين فى إيجاد الفرص السهلة للمكسب بل والإنسياق وراء أغراضهم الدنئية الشيطانية، مثلما فعل “أيمن أبو سريع” ، الحاصل على دبلوم تجارة، بمنطقة فيصل، بعدما استأجر شقة بأحد الأبراج بشارع متراض العقارات، وطد علاقته بجيرانه فاختاروه رئيسا لاتحاد الملاك ليتولى الشؤون الخدمية بالعقار.

بداية نشاط “دجال فيصل” يرجع لـ عام 2018، بعدما استسلم “أبو سريع”، إلى وساوس إبليس وعشيرته، سئم فقر مدقع عانى ويلاته ليقرر طرق باب عالم السحر والشعوذة بحثًا عن ثروة طائلة دون تكبد عناء العمل، وجاءت بداية عمله على علاج مس الجن، فوقع اختياره على عدد من الأثرياء، انتقل بعدها إلى مساعدة أولئك العاملون في التنقيب عن الآثار خلسة مقابل مبالغ مالية طائلة.

ذاع صيت “أبوسريع” في غضون فترة وجيزة، فصار يعرف بـ”دجال فيصل”، واتخذ مركزا في المنطقة الشعبية وكرًا لممارسة نشاطه غير المشروع، وحقق خلال الفترة الماضية ثروة بملايين الجنيهات واقتناءه فيلا وشقة في مدينة السادس من أكتوبر وسيارة فارهة -جميعها مسجلة باسم زوجته- فراح ينصب شباكه على ضحاياه من السيدات بزعم قدرته على علاجهن من مس الجن وأن معاشرته لهن ستشفيهن وتخرج الجن من أرحامهن.

“عندك جن ساكن الرحم، وهتتحاسبي على معاشرته ليكي” بهذه العبارة أقنع الدجال ضحاياه بأن السبيل الوحيد لشفائهن هو معاشرته لهن.

نهاية عام 2018 وقعت أنظار “أيمن” على جارته التي تقيم بالشقة بالطابق الذي يسبقه تدعى “بسمة”، تبادل معها الحديث مرتين سألها في الثالثة “انت طالعة ونازلة لوحدك ليه؟” فأجابته بأنها مطلقة ولم ينعم الله عليها بالإنجاب.

وجد الجار الفرصة سانحة لبدء خطته الشيطانية “شعرك بيقع وعتدك زرقان في جسمك؟” أصيبت “بسمة” بذهول “اه.. عرفت منين؟! ليخبرها بالطامة الكبرى “في جن ساكن الرحم عندك.. محتاجة رقية شرعية”.

بالفعل خضعت السيدة لجلسة الرقية لكنها فوجئت بعد 48 ساعة “حسيت حد نايم جنبي.. نفسه في ودني”. هرولت تروي لجارها ومعالجها الروحاني ما حدث فجاء رده “اللي عليكي بيخوفك.. كملي”.

بعد أيام قليلة فوجئت “بسمة” بجارها يعرض عليها معاشرتها لطرد الجن لكنها رفضت فطلب زواجها بدعوى “مراتي عندها القلب ومستحيل تخلف.. انت الأمل الوحيد”.

مطلع يناير من عام 2019 تزوج “أيمن” من بسمة. 40 يوما كانت كفيلة بأن يتلقى الرجل خبرا طال انتظاره جاء على لسان زوجته “أنا حامل”. ظنت “بسمة” أن الحياة ابتسمت لها لكن المشاكل أحاطت بعلاقتهما الزوجية عاصفة باستقرار عش الزوجية.

لم تستمر الزيجة سوى 3 أشهر. طلقها “أيمن” غيابيا دون أن تدري حتى أخبرتها زوجته الأولى. صدمة دفعتها لرفع دعوى تبديد فما كان منه إلا الرد بقضية سرقة شملتها هي وأمها.

أجبرت “بسمة” على التنازل عن “القايمة” خشية تعرض والدتها لمكروه. في المقابل حرضت زوجة الدجال الأولى بعلها على عدم تسجيل نجله “دا ابن حرام”.

برغم من ذلك، لم تكن بسمة ضحية دجال فيصل الوحيدة. تلقت المطلقة اتصالا هاتفيا من أخرى تقيم بمنطقة ريفية أخبرتها بتعرضها لسيناريو مشابه لما تعرضت له ما دفع أسرتها لحبسها خوفا من الفضيحة لتتفجر القضية متصدرة محركات البحث ومنصات السوشيال ميديا خلال الأسابيع القليلة الماضية.

الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة رصدت نصب مجموعة من الأشخاص على المواطنين والاستيلاء على أموالهم من خلال الإعلان عن أساليب الدجل والشعوذة على مواقع التواصل الاجتماعي وبعض القنوات الفضائية.

تم تشكيل فريق بحث لتحديد ومتابعة القائمين على تلك الأنشطة ومن خلال جمع المعلومات والاستعانة بالتقنيات الحديثة أمكن تحديدهم والوقوف على نشاطهم الإجرامي.

عقب تقنين الإجراءات تم توجيه حملات مُكبرة استهدفت المتهمين بمقرات مزاولة نشاطهم المشار إليه بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديريات أمن (الجيزة – الغربية – الشرقية – سوهاج).

أسفرت الجهود عن ضبط 4 متهمين حال تواجدهم بمقرات مزاولة أنشطتهم في مجال الدجل والشعوذة بينهم المتهم “أيمن أبوسريع” داخل مركز كائن بدائرة قسم شرطة بولاق الدكرور بالجيزة وبحوزته (مجموعة من المضبوطات والمستلزمات التي تؤكد ممارسته لذلك النشاط المؤثم- شهادات مزورة منسوبة لإحدى أكاديميات الطب التكميلي – هاتف محمول – مبلغ مالي من متحصلات نشاطه الإجرامي).

بمواجهته أقر بممارسته النشاط الإجرامي على النحو المشار إليه، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها لاسيما جرائم النصب والاحتيال على المواطنين بقصد الاستيلاء على أموالهم.

يذكر أن محكمة جنح مستأنف بولاق الدكرور الجيزة، رفضت أمس السبت، استئناف “أيمن أبو سريع” دجال بولاق الدكرور، وأيدت الحكم بحبسه سنة بتهمة النصب على المواطنين والاستيلاء على أموالهم.

كانت محكمة جنوب الجيزة، قضت بحبس دجال فيصل سنة، بتهمة النصب على المواطنين والاستيلاء على أموالهم.


المصدر موقع مصراويرابط المقال الأصلي اضغط هنا

أيمن أبوسريع الجن السحر السحر والشعوذة دجال بولاق دجال فيصل

آخر إحصائيات فيروس كورونا - مصر
عدد الحالات 494519 الشفاء 424098
الوفيات 24269 الحالات الجديدة +861
آخر تحديث: 11 مارس 2022, 2:00 مساءً

الأكثر قراءة هذا الأسبوع